Akragas Folk Dance Group

مراجع تاريخية ثقافية وموسيقية

 

شخصيات لامعة "أقريجنتية" اعتنت بالفلكلور ـ الفن الشعبي  بطرق متنوعة وشاركت في أنشطة المجموعة الموسيقية على عدة مستويات.

أولا الأستاذ أنزلورتا، كاتب وقاص، رئيس المركز الوطني للدراسات "البيرندلية" خبير في السياحة ـ أسس المهرجان العالمي للفن الشعبي المظهر الأساسي لتظاهرة سافره دي المندرواين فيوري  وفسح المجال لحركة كبيرة في ميدان الفن الشعبي.

  • الأستاذ أوقور كبرياتا  صديق الأستاذ لورتا ومساعده وهو هاو وشغوف بالتراث الشعبي وقد توفي أثناء أداءه بناية المعشوق عرضا من ألحانه يدعى " الكنترودنزة".
  • زوجته إينار كبرياتا  واصلت عمله وجمعت بعناية كبيرة مجموعة شهادات فلكلورية وكتبت الكلمات على سبيل المثال "كنتودي ميتيتوري"               
  • الأستاذ بسكوالي قالو  ذو قدرات كبيرة وخفيف الظل يعد من شخصيات الموسيقى والغناء بصفته عازف متميز على الناي، مؤدي أغاني شعبية وعارض ومغني موسيقي رقيقه. كان محبوبا كثيرا من طرف أعضاء الفرق التي يقودها وهي مختصة في الألحان الشعبية الصقلية ـ لحن على سبيل المثال "كنتو دي ميتيتوري و "بيكيتو جييورجينتاني 
  • طوطو كمبيوني الاسم الفني جيان كمبيوني  متغني وملحن فلكلور ومؤلف عديد الأغاني منها "جيتا لاريتي" أكما رتيزا" " لوتيزوردي رافاداري" إلى آخره " جميل وإنساني كان مقدرا لجمال صوته الغنى بالذبذبات والتدرج في الأغاني التقليدية والأغاني العصرية الريفية كانت أم بحرية أو عاطفية ـ وقد عين "سفير الأغنية الصقلية في العالم" لمواهبه الاستثنائية ـ يرجع له الفضل لترويج الأغاني الصقلية والأقرجنتية في العالم.

الأستاذ فرانكولي كوزي  أهم مظهر موسيقي في فترة ما بعد الحرب "فيتي نا كروزا وهي موسيقى شريط هام ومتميز من مؤلفاته وكذلك "لاطرنتيلا"فينالي

التي تؤديها الفرقة في كل حفلاتها

بيبو أقزينو.معهم رقصات  إكتشفه الإستاذ لورتا وقد أرسل إلى المجر لدراسة تقنيات تصميم الرقصات في أوئل الستينيات، موهوب وذو  خيال واضح أبدع رقصات كثيرة مستوحات من الرقصات  الشعبية الصقلية والتي تمثل أساس رقصات كل الفرق الفلكلورية الأقرجنتية و قد لحن تقريبا كل الرقصات المنجرة بوفاء من طرف الفرقة أثناء حفلاتها نذكرمن بينها "طرنتيلا(موسيقى الأستاذ لي كوز) بلكا سيسيليانا  أوكيو  "مازوركا سيسيليات "فيستا إن كامبانيا معروفة تحت عنوان "فاني سابدّا"

    للأساتذة بوزورو.

 

  • جيوفاني مسكاتوط مغنّى فلكلوري مازال يقوم بنشاط حثيث في المجال الفني.
  • بينو سيرامى رسّام ونحّات وكذلك عازف إيقاع آله الطّبل أنجز نحت "تمبيو دي اورو" « Tempio d’oro » المهدات كلّ سنة إلى الفرقة المتفوقة في المهرجان العالمي للفلكلور بأقريجانتو.